|

زراعة العظم

في طب الأسنان، زراعة العظم هي إجراء جراحي يهدف إلى إصلاح أو توسيع أنسجة العظم في فك الفك. تتضمن هذه العملية أخذ عظم من مصدر آخر، مثل جسم المريض نفسه، أو مانح، أو مادة صناعية، ووضعه في المنطقة التي يحدث فيها نقص أو فقدان للعظم. غرض زراعة العظم هو إنشاء أساس صلب للمستشعرات السنية، ودعم الأسنان الحالية، أو تحسين الهيكل العام لفك الفك.

بعض الجوانب الهامة لزراعة العظم في طب الأسنان تشمل:

1. المؤشرات: يتم استخدام زراعة العظم بشكل شائع في الحالات التالية:
– زراعة الأسنان: عندما يكون هناك حجم أو كثافة غير كافية للعظم لدعم المستشعرات السنية، يكون غالبًا مطلوبًا إجراء زراعة العظم لتوسيع موقع التركيب.
– استخراج الأسنان: في بعض الحالات، يُجرى زراعة العظم مباشرة بعد استخراج السن لحماية مقبس السن ومنع فقدان العظم.
– مرض اللثة: يمكن أن يسبب مرض اللثة المتقدم فقدان العظم حول الأسنان. يمكن أداء زراعة العظم لاستعادة الدعم العظمي المفقود.
– تشوهات الفك: الشذوذ الخلقي، أو الإصابات، أو إزالة الورم يمكن أن تؤدي إلى تشوهات في عظم الفك تتطلب زراعة العظم للإعمار.
2. مصادر زراعة العظم: هناك مصادر متنوعة لزراعة العظم، تشمل:
– الزراعة الذاتية: يتم أخذ العظم من جسم المريض نفسه من منطقة أخرى، مثل الفك، أو الورك، أو الساق.
– الزراعة المانحة: يتم استخدام عظم المتبرع المأخوذ من بنك أنسجة أو من متبرع بشري متوفى للزراعة.
– الزراعة الزاجرة: يتم استخدام مواد العظم المحصلة من مصدر حيواني، مثل عظم البقر أو الخنزير، كزرع.
– الزراعة الاصطناعية: يمكن استخدام مواد اصطناعية مثل هيدروكسي أباتيت أو البوليمرات المتوافقة مع الجسم كزراعة عظم.
3. الإجراء: إجراء زراعة العظم يتضمن عادة الخطوات التالية:
– التحضير: يتم تخدير منطقة الجراحة باستخدام تخدير موضعي، وإذا لزم الأمر، يمكن استخدام التخدير أو التخدير العام.
– وضع الزرع: يتم وضع مادة زراعة العظم المختارة في المنطقة المستعدة على شكل كتلة أو حبيبات. تعمل مادة الزراعة كهيكل تحتية لنمو العظم الجديد.
– التثبيت والإغلاق: يتم تثبيت الزرع في مكانه باستخدام مسامير صغيرة أو لوحات أو غشاء، ويتم إغلاق المنطقة الجراحية بواسطة الخياطة.
4. التئام والتكامل: تحفز مادة العظم المزروعة عملية الشفاء الطبيعية للجسم مع مرور الوقت. تنمو خلايا العظام الجديدة تدريجياً وتتكامل مع الزرع، مما يستعيد حجم وكثافة العظم. قد يستغرق عملية التكامل عدة أشهر.
5. الرعاية بعد الجراحة: بعد جراحة زراعة العظم، تعتبر الرعاية اللاحقة الصحيحة أمرًا أساسيًا للانتعاش الناجح. قد تتضمن خطة الرعاية هذه إدارة الألم، واستخدام المضادات الحيوية، واتباع نظام غذائي ناعم، والالتزام بتعليمات النظافة الفموية المحددة التي يقدمها طبيب الأسنان أو جراح الفم.

زراعة العظم هي إجراء ناجح للغاية يساعد في التغلب على نقص العظام ويوفر أساساً صلباً لاستعادة الأسنان أو زرعها. تعتمد التقنية المحددة واختيار مادة زراعة العظم على احتياجات الفرد، ومدى فقدان العظام، وأهداف العلاج. سيقوم طبيب الأسنان أو جراح الفم والفكين بتقييم حالتك وسيوصي بأفضل الطرق المناسبة لحالتك.

هل لديك أسئلة؟

WhatsApp